الثلاثاء 18 يونيو 2024

رحم كامله الاجزاء بقلم ريحانة الجنة

موقع كل الايام

الحلقه الاولى
اول مشهد في الرواية واللي هيجمع بين شهاب وتمارا في كومبود شهير شهاب بيجري الصبح بدري كعادته كل يوم اول لما يصحي وهو بيجري لفت نظره بنت بتريننج رياضي وشكلها جميل جدااا بتجري في الممر التاني عكس اتجاهه هو وقف بص عليها شوية مش عارف ليه لفتت نظره بس فجأة لقي في اتنين شبان بعربية سبور رايحين في نفس اتجاهها ووقفه قصادها يقطعوا عليها الطريق استغرب وقرب علشان يشوف فيه ايه لقي واحد منهم نزل ووقف قصادها بيكلمها 
الشاب الاول وقف قصدها وبسماجة ابتسم هاي انتي جديدة في الكوموند هنا مش كدة
تمارا وقفت وهي بتاخد نفسها من الجري واستغربت منه رفعت حاجبها وببرود نعم! وانت مالك انت جديدة قديمة خاليك في حالك 
الشاب بغرور انت واضح انك فعلا جديدة علشان كدة لسة ماتعرفنيش انا مودي سليم تقريبا احنا من اوائل الملاك هنا واعرف كل اللي ساكنين هنا انتي اسمك ايه ومن عيلة مين 
تمارا بخنقة مش عارفة تداريها ابتسمت بسخرية اهاه انت بقي عامل فيها Boss بقي وكدة امممم طيب بص يا بن الحلال انت تبعد عن سكتي خالص انا بالاخص تشوفني اكنك ماشوفتنيش امين واياك تفكر تكلمني تاني انا يا امور مش من النوع بتاعك فاهمني 
ولفت علشان تمشي لقت مودي مسك ايديها  
مودي استني بس انا لسة بتكلم
وقبل ما يكمل كلامه كان دراعه في ايد تمارا ولوتله دراعه وضغطت بقوة وهي بتجز علي سنانها من الڠضب وبتحزير وڠضب 
تمارا ايدك دي لو فكرت بس تلمسني بيها تاني المرة الجاية اقسم بالله هقطعهالك سامع انا غير اي واحدة تعرفهاولما تعرف انا مين وقتها هتخاف حتي تسلم عليا 
مودي كان پيتألم وبيحاول يخلص ايده من قبضة تمارا بس مش عارف صاحبه عمرو نزل وبيحاول يفك الاشتباك ده
عمرو يا انسة مش كدة هو في ايه انتي بتقولي شكل للبيع وهو قالك ايه يعني سيبي ايده بقي هتكسري دراعه 
تمارا لسة متملكة من مودي ورافضة تسيبه بصت لعمرو پغضب وهي بتحزره كلمه كمان ودراعك هيكون مكان دراعه انت سامع 
شهاب استغرب من البنت دي ازاي قادرة تعمل كدة ولقي فعلا مودي پيتألم ودراعه ممكن يتكسر فقرر يدخل وقرب منهم بحضوره القوي كاعادته وبهدوء 
شهاب اظن الموقف مايستدعيش كل ده كان كفاية تمشي وبس اتفضلي سيبي دراعه كدة ممكن تكسريه 
تمارا رفعت حاجبها بتحدي وبصتله بسخرية وانت تبقي مين بقي ان شاء الله بقولك ايه خاليك في حالك واتكل انت مايخصكش اصلا 
شهاب اتغاظ من اسلوبها وغرورها كور قبضة ايده وقرب منها اكتر وبقوة قولت سيبي ايده ولمي لسانك اللي عايز قطعه ده احسنلك انتي مش عارفة بتكلمي مين
تمارا بعناد لا مش هسيبه واللي عندك اعمله انتوا واضح كدة انكم شوية عيال فافي عايزة تتربي وانا بقي هعرفكم حدودكم وان مش اي حد يتشقت 
شهاب جاب اخره منها مد ايده ومسك ايديها اللي ماسكه بيها دراع مودي وبقوة فكك ايده منها مودي مسك دراعه وهو بيتالم وبعد عنهم تمارا اتغلت وڠضبت لما شهاب مسك ايديها ولتدخل وكمان من وقفته الثابته ونظرة عنيه اللي كلها تحدي انها تقدر ترد عليه وبكل قوة قورة قبضة ايدها وضرت شهاب بوكس في وشه مودي وعمرو ركبه عربيتهم ومشيوا اما شهاب فكان لسة بيستوعب انها جاتلها الجراة تعمل كدة وتضربه لف وشه ليها وهو بيطحن سنانه من الغيظ قرب منها علشان يرد الضړبة بس اتراجع لانها في النهاية بنت 
شهاب پغضب اقسم بالله لو كنتي راجل لكنت كومتك هنا قاطعة النفس بس وحياة ابوكي لربيكي وادفعك تمن البوكس ده غالي بس انا مابضربش حريم بس هتشوفي هعمل فيكي ايه
تمارا بتحدي قربت منه وانا قصادك اللي تقدر تعمله فرجني جمالك وتقدر علي ايه وما تشغلش بالك بحكاية بنت دي علشان انا مش بنت انا اعتبرني زي زيك ويكمن ارجل منك كمان 
شهاب بيحاول يلجم غضبه علشان فعلا ممكن ياذيها  
شهاب لا من الناحية دي فواضح انك مش بنت ولا ينفع تكوني بنت هو ده شكل بنت لكن لاسف